شلالات “تومارا”.. أهم وجهات البحر الأسود الجاذبة للسياح

تاريخ النشر: 29/06/2019

تستعد هذه الشلالات والمحمية الطبيعية المحيطة بها، والواقعة ضمن منطقة “شيران”، التابعة لولاية “كوموش خانة” التركية، شمال شرقي البلاد؛ لاستقبال أعداد كبيرة من الزوار الأتراك والسياح الأجانب خلال موسم الصيف.

وتنبع هذه الشلالات “تومارا” من 40 مصدر مختلف، تنحدر من ارتفاع يقدر بـ 15م، حتى تصب بجدول للمياه، ويقدر ارتفاع الشرفة الزجاجية المطلة عليه نحو 240م.

واعلن أن الشلالات والمنطقة المحيطة به، محمية طبيعية في سنة 2001.

تعرف بين السكان المحليين هذه الشلالات الواقعة في قرية “سيدي بابا”؛ بـ “العيون الأربعين”، وذلك في إشارة إلى ينابيع المياه الـ 40 التي تنحدر منها مياهها.

يحصل الزوار إلى الاستمتاع الكبير خلال التجوال حول الشلالات في المسارات المخصصة لذلك، لاسيما عند مشاهدة الشرفة الزجاجية التي تطل على الشلالات، وهي تتدفق من ارتفاع 15م، وبالتنزه في المساحات الخضراء المحيطة به.

وجذبت هذه الشلالات والمحمية الطبيعية المحيطة بها نحو 175 ألف سائح محلي وأجنبي، خلال 2018، وسط توقعات بأن تجذب خلال السنة الحالية نحو 500 ألف زائر.

كما تحتضن “كوموش خانة”، التي تعد نجمة سياحية بارزة ومهمة، والواقعة في منطقة شرق البحر الأسود؛ الكثير من الأماكن والمرافق السياحية، مثل، “جبل زيغانا” و”بحيرة ليميني” و”مغارة قراجه” و”شلالات تومارا”، إلى جانب المراعي والمصايف والمحميات الطبيعية.

تحولت “تومارا”، لواحدة من الوجهات السياحية الأهم في شرق البحر الأسود، بفضل مشاريع البنى التحتية.