شارع الاستقلال اسطنبول

شارع الاستقلال هو أكثر الشوارع شعبية في اسطنبول، يقع بين ميدان النفق وميدان تقسيم في منطقة بيوغلو اسطنبول. من أواخر القرن التاسع عشر حتى اليوم يحتفظ بلقب أشهر شوارع تركيا، بطول 1.4 كم.

خلال يومي عطلة نهاية الأسبوع يزوره ما يعادل 6 مليون شخص، مما يجعله أشهر شوارع اسطنبول تركيا على الإطلاق. الشارع طوله 1.4 كيلومتر، ويضم محلات تجارية، متاجر موسيقية، مكتبات، معارض فنية، دور سينما، مسارح، مكتبات، مقاهي، حانات، نوادي ليلية مع عروض موسيقية، حلويات شرقية، الشوكولاتة ومطاعم.

Saray Muhallebicisi
أحد اشهر محلات الحلويات الشرقية في شارع الاستقلال Saray Muhallebicisi (عدسة Guilhem Vellut)

المبان التاريخية

الشارع والمنطقة نفسها مليئة بالمباني القديمة التي يتم ترميمها وتنظيفها بصفة مستمرة، يعود تاريخها إلى القرن التاسع عشر. من هذه المباني التاريخية والسياسية الهامة. جيجيك باساجي (ممر الزهور) حيث توجد المطاعم الصغيرة والحانات ؛ سوق السمك (Balık Pazarı).

Fish Mongers near Istiklal Caddesi, Istanbul
سوق الأسماك في أحد ممرات شارع الاستقلال (عدسة Dan)

 

كذلك يوجد العديد من المباني الدينية من مساجد مثل مسجد حسين آغا كامي ؛ وكنائس مثل سانتا ماريا Santa Maria Draperis، القديس أنطونيو بادوافا S. Antonio di Padova، هاغيا تريادا Greek Orthodox Haghia Triada، أوتش حوران الأرمنية Üç Horan Ermeni Kilisesi؛ ومعابد يهودية.

كنيسة القديس أنطوني Church of Saint Anthony of Padua
كنيسة القديس أنطوني S. Antonio di Padova (عدسة Florian Lehmuth)

 

كما تتواجد مؤسسات أكاديمية التي وضعتها مختلف الدول الأوروبية مثل النمسا ، فرنسا، ألمانيا و إيطاليا في القرن 19. والقنصليات من عدة دول بما في ذلك فرنسا، اليونان، و هولندا، روسيا، اسبانيا، السويد، وإنجلترا.

أين يقع شارع الاستقلال؟

الموقع على خريطة جوجل

ميدان غلطة سراي

تقع ميدان غلطة سراي في وسط الشارع تقريبًا وهي موطن لأقدم مدرسة ثانوية في تركيا: مدرسة غلطة سراي الثانوية والمعروفة في الأصل باسم Galata Sarayı Enderun-u Hümayunu (مدرسة Galata Palace Imperial).

تسمية شارع الاستقلال

خلال الفترة العثمانية، كان الشارع يسمى الشارع الكبير (بالتركية: Cadde-i Kebir). كان وقتها مكانًا شهيرًا للمثقفين العثمانيين والأوروبيين والمحليين الإيطاليين والفرنسيين. مع إعلان الجمهورية التركية في 29 أكتوبر 1923، تم تغيير اسم الشارع إلى الاستقلال Istiklal لإحياء ذكرى الانتصار في حرب الاستقلال التركية.

ترميم شارع الاستقلال

في عام 1955 شهدت اسطنبول أعمال عنف ضد الأقلية اليونانية في هذا الوقت خاصة في شارع الاستقلال حيث تواجد الكثير من محلات اليوناين هناك في هذه الفترة.

في أواخر الثمانينيات وأوائل التسعينيات، جرت عملية ترميم ضخمة تم التخطيط لها وتنفيذها بالتعاون بين بلدية إسطنبول الكبرى وبلدية بيوغلو لترميم الشارع بالكامل بما فيه من مباني تاريخية، وأرصفة جديدة للمشاة، وإعادة تشغيل الترام وأطلق عليه ترام الحنين، والذي أضاف لمسة إضافية تعيد ذكريات الشارع الساخرة القديمة وشعبيته.

 

الترام في شارع الاستقلال
ترام الحنين في شارع الاستقلال (عدسة: Alwin Kroon)

 

أصبح شارع الاستقلال مرة أخرى مركزًا للفنون الجميلة والترفيه في اسطنبول، وأدى ذلك لإرتفاع أسعار العقارات. تم افتتاح العديد من المعارض الفنية الجديدة والمكتبات والمقاهي والحانات والمطاعم والمتاجر والفنادق. أصبحت الأماكن المحيطة بالجادة مضيفة للعديد من المهرجانات الفنية الدولية، مثل مهرجان اسطنبول السينمائي السنوي.

Avrupa Pasajı, an antique atrium with several colorful shops and vendors of traditional goods. Istanbul
الممر الأوروبي المتفرع من شارع الاستقلال (عدسة Miguel Virkkunen Carvalho)

 

جيجك باسجي (ممر الزهرة)

هو ممر تاريخي شهير يحتوي على العديد من المقاهي والمطاعم ومصانع النبيذ. بعد الثورة الروسية عام 1917، انتقل العديد من الروس إلى المنطقة وباعت العديد من النساء الروسيات الأثرياء الزهور في هذا الممر، مما أعطى المنطقة اسمها. يعد هذا الممر إنجازًا معماريًا رائعًا يمكنك الاستمتاع به إما من خلال التنزه في رحلة ممتعة عبر شارع الاستقلال، أو الجلوس والاستمتاع بتناول وجبة.

مكتبة باندورا (Pandora Kitabevi)

تعد هذه المكتبة من الأماكن النادرة لتخزين الكتب الإنجليزية. يمكنك العثور على جميع الكتب الأكثر مبيعًا في العالم باللغتين التركية والإنجليزية جنبًا إلى جنب مع الخرائط وكتب السفر وأي شيء آخر قد تحتاجه من محل لبيع الكتب.

يشتهر هذا المتجر بمجموعته الواسعة من الكتب عن التاريخ العثماني والتركي، لذلك يجب على أولئك الذين يحرصون على الحصول على نظرة تفصيلية عن ماضي اسطنبول زيارته بالتأكيد. سيوفر المتجر ملاذًا مثاليًا وهادئًا – لا يوجد مكان أفضل لقضاء عطلة هادئة أكثر من بين جدران الكتب.