مياه ينبوع كرامات الكبريتية تجذب اليها السياح

تاريخ النشر: 25/06/2019

عند إرتفاع درجات الحرارة في فصل الصيف يبحث الكثير من الأتراك والسياح القادمين من دول مختلفة عن أماكن للاستجمام بعيداً عن ضوضاء المدن. يلجأ العديد من الناس اثناء فصل الصيف خاصة  إلي المناطق التي تتوفر فيها المياه التي تطفئ حرارة الصيف إضافة إلى الإستفادة منها للعلاج ومن اهم هذه المناطق  هي ينابيع كرامات الذي جاءت تسميته من أحد الأولياء “كرامات دده”، ويقع بالقرب من قرية كرامات Keramet köyü التابعة لمدينة أورهان غازي Orhangazi ويبعد عنها 16كم كما تبعد كيلومتر واحد عن بحيرة إزنيك İznik وقرابة 65كم عن مركز مدينة بورصة.

يعتبر ينبوع كرامات منطقة طبيعية محمية، فأول ما تشاهدونهُ هو بركة سباحة طبيعية ساحرة بأجرة دخول مغرية جدا للشخص الواحد 5 ليرات تركية أي ما يعادل دولاراً أمريكياً واحداً فقط، وتحيط بها كافتيريا كبيرة وغرف مخصصة لتبديل الملابس وحمامات وموقف خاص بالسيارات وطاولات عائلية، أما بالنسبة إلى الإقامة فلا توجد أي فنادق أو أماكن مخصصة للإقامة، فقط يمكنكم نصب الخيم تحت ظلال أشجار التنوب القديمة وشرب القهوة التركية.

تعد مياه ينبوع كرامات شفاء للناس كما يقولون فهي تحتوي على نسبة كبيرة من مادة الكبريت وتتميز بدرجة حرارتها 30 درجة مئوية التي تكون ثابتة دائماً صيفاً شتاءً، كما يصل عمق البركة 2- 3م، ويقال إن مياهها تفيد في تجميل البشرة وتساعدة في علاج الروماتيزم وأمراض النساء والأمراض الجلدية، ويوصي كثير من الأطباء بها، بالإضافة إلى أنه بسبب مياهه الكبريتية ينبت أجود أنواع الزيتون في هذه المنطقة.