البحيرات البركانية بتركيا … جمال طبيعي وأجواء هادئة

تاريخ النشر: 20/06/2019

تحظى سلسلة بحيرات بركانية بين الجبال الشاهقة الواقعة بين ولايتي “طرابزون” و”بايبورت” شمال شرق تركيا، بإقبال سياحي كبير من الأجانب والزائرين المحليين.وتوفر البحيرات البركانية نعيما للسياح، نظرا لتمتعها بجمال طبيعي لا نظير له وأجواء هادئة بعيدة عن صخب وضجيج المدن.

يقصد سلسلة البحيرات، بشكل خاص السيّاح القادمين من المناطق ذات درجات الحرارة المرتفعة، لكونها تتميّز باعتدال وبرودة درجات الحرارة، لوقوعها في قلب الطبيعة.

تتكون السلسلة من 7 بحيرات تقع بين جبال “هالديزان” في منطقة شرقي البحر الأسود التي يبلغ ارتفاعها ألفين و740 مترا عن سطح البحر ,وتعرف البحيرات محليا بأسماء أيغير، وباليقلي، وديبسيز، وإكيز، وقرة، وصاري تشيتشاك، وبير عمر.

خلال السنوات الماضية، تحولت سلسلة البحيرات الـ7، إلى المحطة الأولى والمفضلة في المنطقة التي يقصدها السيّاح الأجانب,حيث تمنح المنطقة لزوارها إمكانية قضاء عطلة ضمن أحضان الطبيعة وفي درجات حرارة معتدلة وباردة بعض الشيء، بعيدا عن الضجيج والازدحام.

وفي حديثه للأناضول، قال حنفي طوق، رئيس بلدية قضاء تشاريقارا التابع لولاية طرابزون المطلة على البحر الأسود، إن القضاء تحوّل إلى واحدة من أبرز وأهم الوجهات السياحية في تركيا ,وأضاف أن القضاء يحتضن عديدا من المعالم السياحية الطبيعية، منها مراعٍ وهضاب وتلال وبحيرات بركانية، فضلا عن بحيرة أوزونغول الشهيرة.

أوضح طوق أن إقبال الزائرين المحليين والسياح الأجانب على البحيرات الـ7، يزداد يوما بعد آخر ,وأشار  إلى أن من بين البحيرات الـ7، تحظى بحيرتا باليقلي وأيغير باهتمام أكبر مقارنة بالبقية.

وقال إن سلسلة البحيرات تقع بالقرب من جبال هالديزان التي تبعد 20 كيلو مترا عن بحيرة أوزونغول الشهيرة ,وأضاف أن الإقبال السياحي يزداد على البحيرات الـ7 خلال مواسم الصيف من كل عام.

قال “طوق”  أيضا أن القادمين من بلدان الشرق الأوسط، باتوا يشكّلون الأغلبية خلال السنوات الماضية,وأردف أن البحيرات الواقعة في أعالي الجبال الشاهقة تتمتع بمناظر طبيعية تستحق الزيارة.

ولفت رئيس بلدية القضاء إلى أن منطقة البحيرات الـ7 تتميّز بغطاء نباتي خاص بها، يضيف إليها ميزة أخرى يجعل السيّاح يفضلونها على المناطق الأخرى الشبيهة.

 

تشتهر ولاية طرابزون التركية بشكل عام بطبيعتها الخلابة ومرتفعاتها الخضراء، وباتت تشغل مكانة هامة في قطاع السياحة التركي خلال الفصول الأربعة.وتتمتع غابات ومروج طرابزون بغطاء نباتي كثيف يضم أنواع عديدة من الأشجار والنباتات، مثل “التنوب” و”الزان” و”الصنوبر” و”الكستناء”، ما يجعلها وجهة مفضلة لعلماء الطبيعة.

وتحرص السلطات التركية على حماية الصورة الأصلية والتقليدية للقرى والهضاب الموجودة في طرابزون، لضمان مساهمتها في القطاع السياحي على المدى الطويل.

مكالمة واحدة معنا تخفف عنك عناء البحث عن عقارك

تفضل بترك بياناتك ومواعيد الاتصال المفضلة وسنقوم بالاتصال بكم مباشرة خلال 24 ساعة لمساعدتك في إيجاد طلبك وتقديم أفضل الفرص الاستثمارية