يلدرم Yıldırım .. ثاني أكبر مناطق بورصة تزدحم بالسكان

تاريخ النشر: 09/06/2016

تعد يلدرم Yıldırım من أكبر مناطق مدينة بورصة التركية، وتروي وبحسب كتب التاريخ فإن اسم يلدرم يعود إلى السلطان العثماني الرابع (يلدرم بايزيد)، وتتميز بكثافة سكانية كبيرة.

أما مساحة المنطقة فيبلغ تحو 400 كم2، وتقع بارتفاع 155 مترا عن مستوى سطح البحر، ويحيط بيلدرم من الجهة الجنوبية جبل (أولوداغ)، كما يمر الطريق العام السريع من وسطها، أما تخطيطيا فتتكون يلدرم من 69 حيا، ويبلغ عدد سكانها أكثر من 643 ألف نسمة، كما تمتاز بمناخ إقليم (بحر مرمرة) ذو الاعتدال اللطيف.

ويتوزع في يلدرم عدد من الدوائر الحكومية والمؤسسات المختلفة، والمراكز الصحية والمستشفيات، بالاضافة إلى عديد من المدارس ومعاهد التعليم والكليات، أبرزها جامعة (بورصة التقنية)، وجامعة (بورصة أورهان غازي)، حيث تعد يلدرم منطقة حيوية في بورصة.

 

زراعة وتجارة

يشتهر أهالي يلدرم بمهن مختلفة أشهرها الزراعة، وتتنوع المحاصيل التي تزرع فيها، مثل القمح والشعير والبقوليات وكذلك الفواكه والخضروات، وذلك المحاصيل الزراعية -الصناعية كقصب السكر وزهرة عباد الشمس والسمسم.

ويشتهر أهلها أيضا بتربية الحيوانات المختلفة لاسيما المنتجة منها، مثل الأبقار والأغنام وطيور الدواجن.

وتشهد منطقة يلدرم تطورا صناعيا كبيرا، إذ يتوزع فيها العديد من الصناعات الثقيلة والخفيفة في مختلف القطاعات المهمة، ومن أبرز الصناعات فيها: النسيج والأدوات الاحتياطية للسيارات، ومعدات الإنشاء والمكائن الكبيرة، وكذلك صناعة الموبيليات والأثاث الخشبي والحديدي، وتشتهر فيها عدد من المراكز التجارية والشركات الكبير، وتنتشر فيها مراكز تسوق متنوعة.

 

تاريخ وآثار

وتعد يلدرم منطقة خلابة ومميز بفضل احتضانها عدد من المعالم والآثار التاريخية، بالاضافة إلى مناطر طبيعية مميزة، وفيها مساحات شاسعة من المناطق الخضراء، وأشهر المناطق الطبيعية فيها: (رية زينيلر) حيث شكلت هذه القرية بجمال طبيعتها مصدر إلهام للأديب التركي “رشاد نوري كون تكين” في روايته الشهيرة “طائر المنمنة”.

وتحتوي المنطقة على عدد كبير جدا من الآثار والمعالم التاريخية تنتشر في مختلف أرجاء يلدرم، وتتميز هذه الآثار التاريخية والمعالم بالفن المعماري والزخارف الإسلامية وهي أولى آثار الحضارة العثمانية الإسلامية، ومن أهم هذه المعالم:

  • قلعة بلابان بي
  • مجمع كلية يلدرم بايزيد
  • دار الشفاء: أول كلية طب في الدولة العثمانية
  • “جامع أمير سلطان”
  • متحف “جمعلي قزك”

كما تنتشر فيها عدد من مراكز العبادة كالمساجد والكنائس، وكذلك الحمامات الشعبية ومراكز التسوق، ومعاهد التعليم والمدارس، وكذلك المتاحف والحصون والقلاع والقصور والجسور الأثرية والتاريخية المتنوعة والمميزة، حيث جعلت من منطقة يلدرم متحفا مفتوحا أمام آلاف الزائرين والسياح من الأتراك والأجانب.

نتيجة بحث الصور عن ‪yıldırım bursa‬‏

كيف تطورت السياحة فيها؟

تطورت السياحة في يلدرم خلال السنوات الأخيرة بشكل لافت، ومن مقومات هذا التطور هو امتلاكها شبكة مواصلات رصينة تساهم في تسهيل اتصالها مع بقية مناطق مدينة بورصة، كما تقع فيها خطوط ميترو (بورصة سراي)، وكذلك خط (الترامواي نستولجيك)، وخط التلفريك الذي يربط المنطقة بجبل أولوداغ، وخطوط النقل العام الأخرى.

كما يقع في المنطقة (شلال الكوركلي) ذو اتفاع 80 م، وهو الذي يعتبر أحد أبرز المناطق الطبيعية في بورسة وأهمها، ويتميز هذا الشلال بموقعه وسط الغابات الخضراء الكثيفة.

وتتعاون الحكومة المحلية مع مديرية البلدية للقيام بعدد كبير من المشاريع من شأنها أن تزيد من قيمة المنطقة وتحولها إلى مركز هام لجذب السياح والمستثمرين المحليين الأجانب، ومن أبرز هذه المشاريع:

  • خط المترو الجديد
  • مشروع الحي العثماني
  • عدد كبير من المشاريع الثقافية والترفيهية والرياضية والسياحية
  • عدد من المتنزهات الحدائق العامة ومشاريع التحول الحضري
  • المشاريع العقارية الحديثة