منطقة كوشوستو kaşüstü.. الأرض الجميلة في مدينة طرابزون

تاريخ النشر: 16/04/2016

تتبع منطقة كوشوستو kaşüstü  إداريا قضاء يومرا Yomra الساحلية، وتعد من أهم المناطق في مدينة طرابزون، حيث لها ميزات عديدة تنفرد بها، أبرزها الموقع على ساحل البحر الأسود كذلك قرب موقعها من مركز المدينة، ومطار طرابزون الدولي.

ويرى مؤرخون أن تاريخ كوشوستو يعود إلى العام 2000 ق.م، وأطلق عليها اليونانيون اسم (الأرض الجميلة)، أما بالنسبة لعدد الزيد، فتقدر الأرقام الرسمية أن العدد يبلغ أكثر من 5000 نسمة.

وتتميز منطقة كوشوستو أيضا بساحل رملي طويل، وينتشر فيها عدد كبير من الفنادق والأسواق المشهورة، وكذلك يوجد فيها مستشفيات حكومية كبيرة، وجامعات ومعاهد تعليم منوعة، وعدد كبير من المتنزهات والحدائق، بالاضافة إلى مراكز لإقامة فعاليات منوعة ثقافية واجتماعية، حيث جعلت منها مركزا بارزا ومهما لجذب الكثير من السياح الأتراك والأجانب.

وتهتم مديرية بلدية قضاء يومرا منطقة كوشوستو بشكل كبير، حيث تعمل على تشييد وإقامة مشاريع استثمارية كبيرة وذات أهمية بالغة، كما تشجع على إنشاء عددا من الوحدات السكنية السياحية والفنادق، وذلك بسبب الإقبال الكبير من السياح الأتراك والأجانب إليها.

وتعمل البلدية بشكل بجهد متواصل لتشييد (مركز طرابزون للتجارة العالمية)، والذي سيكون الأكبر في مناطق البحر الأسود شمال تركيا، وسيكون مركزا كبيرا للمؤتمرات المحلية والدولية، كما سيحتوي على مراكز عديدة مختلفة منها سياحية وفنادق سكن، ومراكز صحية مميزة ومعارض منوعة، حيث يساهم ذلك بجعل كوشوستو مركزا هاما لجذب المستثمرين في كافة المجالات لاسيما العقاري والسياحي.

وبحسب مصادر مطلعة فإن الإدارة المحلية للمنطقة تدرس بزيادة المساحة الخضراء، من خلال دفن مئات الدونمات من مساحة، بالاضافة إلى إقامة عددا من المتنزهات والحدائق، ومراكز للرياضة والترفيه، وملاعب خاصة للأطفال.

صورة ذات صلة


مركز للسياح

موقع كوشوستو المميز جعل منها منطقة سياحية مميزة، كما تحتوي المنطقة على ساحل رملي طويلا، يتجمع فيه السياح لغرض ممارسة السباحة، وفيها أيضا أسواق ومراكز تجارية وفنادق  فاخرة، ويقبل إلى المنطقة سياح أتراك وأجانب، خاصة أصحاب الجنسيات العربية، لاسيما في الإجازات السنوية، وتعد منطقة كوشوستو أهم وأكثر المناطق المفضلة في المدينة لدى المستثمرين العرب في مجال الاستثمارات وشراء العقارات.

وتعد كوشوستو أهم مناطق طرابزون من حيث التقدم والتطور الحضاري في قطاع العقارات والبنية التحتية، حيث اتجهت إليها كبرى شركات الاستثمار العقارية بهدف إقامة المشاريع العقارية الاستثمارية، حيث يتوزع فيها عددا كبيرا من المجمعات السكنية الحضارية والمميزة، إذ جعل من المنطقة مركزا حيويا ونشطا لسوق العقارات والاستثمار.