وادي تاكوران “الجنة المخفية”

Publish Date: 28/05/2019

Sorry, this entry is only available in Arabic. For the sake of viewer convenience, the content is shown below in the alternative language. You may click the link to switch the active language.

يجذب وادي “تاكوران” في ولاية “شانلي أورفة” و”أديامان” جنوبي تركيا، الذي تشكل طبيعيا بفعل تدفق مياه نهر الفرات، اهتمام السياح المحليين والأجانب ؛ حيث يطلق عليه أهالي المنطقة اسم “الجنة المخفية” نظرا للمناظر الخلابة التي يضمها.

وعلى مدار ملايين السنين رسمت مياه نهر الفرات المتدفقة معلم وادي “تاكوران”، الذي يضم أخدودا جبليا ، و شلالات و مغارات ، إضافة إلى معالم أثرية توجد بالمنطقة كالطواحين المائية ، والمقابر الصخرية ، والكنائس المغمورة بالمياه.

وبطول 40 كم، خطّ نهر الفرات في السهول الجنوبية لهضبة الأناضول وادي “تاكوران”، راسما أبدع الصور من شلالات ومناظر خلابة في حضن الطبيعة.

ويمتد وادي “تاكوران” من منطقة المزرعة بقضاء “سيفاراك” بولاية “شانلي أورفة” حتى قضاء “كريغير” بولاية “أديامان”، ويتمتع بطبيعة عذراء لم تطأها قدم إنسان.

ولروعته وجماله، يطلق السكان المحليون على الوادي اسم “الجنة المخفية”, كما أصبح الوادي مقصدا للمصورين محترفين وهواة؛ لما يحويه من مناظر فريدة من نوعها.

 

وبغية التعريف بالمنطقة والترويج لها وتشجيع السياحة فيها , نقلت الخطوط الجوية التركية إليها، مؤخرا، مجموعة سياح من بلجيكا و النمسا.

وشارك السياح في جولة سياحية بالقوارب نظمتها بلدية “سيوارك” التي يتبع لها الوادي.

و قالت السائحة قادمة من النمسا : “كانت لدينا بعض المخاوف قبل مجيئنا إلى هنا، لكنها تبددت بعد وصولنا إلي المنطقة. رحلتنا السياحية بدأت من غازي عنتاب ثم قدمنا إلى شانلي أورفة وعقب ذلك سنتوجه إلي “أدي يامان” (ولايات جنوب تركيا).

وتابعت: “وإلى جانب الطبيعة البكر، أُعجبنا بحفاوة الاستقبال والمطبخ الغني بأطباق مختلفة أيضا”.

 

 

Request Info

If you want more information, or looking for a specific properties, please leave your contact info and let us help you find what you need

We take our clients' contact data seriously, No further contact will be made before demanding us to keep serving you