تركيا تنتهي من إنتاج أول سيارة صديقة للبيئة

تاريخ النشر: 19/10/2016

تستمر تركيا التقدم في مجالات الصناعة والتكنولوجة، وفي كل المجالات والقطاعات، وبدأت اليوم بدعم وتطوير قطاع السيارات، حيث عرضت شركة ENBOالتركية التي تتخصص بصناعة السيارات الكهربائية؛ نموذجاً لسيارة كهربائية التي يطلق عليها “صديقة للبيئة”، تُخطّط البدء في تصنيعها في الأشهر القادمة، بعد حصولها على موافقة السلطات الحكومية.

ووفق صحيفة “يني شفق”، فإن السيارة تم عرضها ضمن معرض “بيغا”، والذي يعرف بتخصصه بمجال تكنولوجيا الثروة الزراعية والحيوانية، حيث لاقت السيارة استحسان الحضور وأثارت اهتمامهم، ولفتت ميّزاتها انتباه الكثير من الشركات الزائرة.

كلفة الشحن لن تتجاوز دولاراً واحداً!

وبما يخص مواصفات السيارة الكهربائية، فقد صرح “هكان جيراي” مندوب الشركة المصنعة، بأن السيارة لها قدرة على قطع مسافة 100 كم، وبسرعة 45 كم في الساعة، معتمدةً على بطارية إلكترونية يصل عمرها لما يزيد عن ساعتين ونصف وقابلة للشحن، مضيفًا أنّ كلفة الشحن لن تتجاوز دولاراً واحداً فقط.

وأكد جيراي على أنّ السيارة هي الأولى من نوعها في هذا البلد، وستصنع بصورة كاملة بعقول وادوات وأيادي تركية، بعد أن تم الحصول على التراخيص اللازمة من طرف وزارة الصناعة، وسيصل سعرها لـ 10 آلاف و16 ألف ليرة، أي 3 إلى 5 آلاف دولار أمريكي.

المواصفات الفنية للسيارة

تمتاز السيارة الكهربائية هذه، التي تتسع لشخصين فقط، بأنظمة مشابهة لحد كبير لتلك السيارات الأخرى، فضلًا عن نظام حماية كامل وغير منقوص، وجهاز للتحكم عن بعد، ويتاح الرجوع للوراء بسهولة على عكس النماذج السابقة التي صنعتها الشركة.

وستنطلق يتصدير السيارة للأسواق التركية، والكثير من الدول الأخرى، فور اتمام التصنيع بداية السنة القادمة، وفقًا لما أعلنت الشركة، التي أكّدت على أنّها صمّمت بذات العجلات الثلاث لتناسب الظروف البيئية المختلفة، حيث يمكن إزالة أبوابها في الصيف وتركيبها بفضل الشتاء، ولا تحتاج السيارة رخصة خاصة، حيث يمكن لحاملي الرخص العادية قيادتها كما أعلنت الشركة المُصنّعة.