المستثمرون من دول الخليج في مراقبة نتائج الإستفتاء الشعبي التركي

تاريخ النشر: 29/03/2019

بحسب تصريح السيد (عثمان آرسلان) مدير عام المصرف الزراعي التشاركي، قائلًا: يوجد هناك توجه ضخم من قبل المستثمرين من دول الخليج العربي للخوض في الأسواق التركية و الاستثمار في تركيا وعاصمتها اسطنبول وبالخصوص المستثمرين من دولة قطر، فهم النسبة الأكبر من بين المستثمرين من دول الخليج. 

و بين مدير المصرف أنَّ المستثمرين الخليجيين يراقبون التصويت الشعبي داخل الدولة التركية الذي سيقام في الشهر الرابع نيسان الحالي.

و لفت المدير بأنَّ المستثمر المباشر من دول الخليج سيجعل لتركيا أهمية كبرى للأسواق، فالاسثتمارات المباشرة ستكون بشكل ضخم ليس فقط في المجال العقاري فحسب بل في الكثير من المجالات ومنها المجال الصناعي والإنشائي وغيرها.

و أشار أرسلان إلى أنَّ نتيجة التصويت التركي سيكون له أثرٌ مهم لجذب المستثمر الأجنبي وعلى رأسهم المستثمرين الخليجيين، فعند استقرار الإقتصاد سيكثر إقبال المستثمرون الأجانب من جميع دول العالم وخصوصًا الدول القريبة من تركيا.

و زاد أرسلان في حديثه، أن سعر صرف الدولار و عملة اليورو والعملات الأخرى ستشكل أمراً حاسماً للمستثمر الذي يرغب بالعمل والاستثمار داخل تركيا، وأضاف إلى أنه توجد نيَّة من قبل الكثير من رؤوس الأعمال على الصعيد العالمي والأقليمي للدخول في القطاعات الصناعية أيضًا داخل تركيا.

و ذكر المدير في أمنيته الوصول إلى نمو إقتصادي ضخم مثل ما شهدته تركيا في سنة 2006م.

المصدر: يني شفق.