أنطاليا.. تزايد نشاط الاستثمارات العقارية من قبل الأجانب في ألانيا

تاريخ النشر: 13/08/2016

تعد مدينة ألانيا التركية من إحدى أهم المناطق السياحية بولاية أنطاليا، حيث كان يطلق عليها ببعض المراحل بـ “ألمانيا الصغيرة”، بسبب كثرة تملك المواطنين الألمان للعقارات فيها، وكان المستثمرون الألمان أكثر الأجانب استثماراً في القطاع العقاري بالمنطقة.

وبعد أعوام بدأت المنطقة تسجل اهتماماًبارزًا من طرف المستثمرين من الجنسيات الأخرى، واليوم ما يزيد عن 39 ألف مستثمر أجنبي من 79 جنسية يمتلكون العقارات في مدينة ألانيا، بمقدمتهم الروس الذين يمتلكون نحو 6 ألاف و461 وحدة سكنية، يليهم النرويجيون بالدرجة الثانية، بواقع 5 آلاف 850 عقاراً، أما الألمان الذين كانوا في السابق الأكثر استثماراً وتملكاً للعقارات في المنطقة، صاروا حاليا في المركز الثالث وذلك ببورتوكوزا 4 آلاف 893 وحدة سكنية.

وبهذا السياق، قال “حسن طانري سفن” قائمقام منطقة ألانيا، في حديث مع وكالة الأناضول التركية، إنّ الاستثمارات الأجنبية في المنطقة متواصلة من دون توقف، خاصة استثمارات الروس، مضيفًا أنه وحسب المعطيات الأخيرة، فإنّ نحو 39 ألف مستثمر من 79 جنسية أجنبية يمتلكون العقارات في هذه المدينة، وفي النظر لمعطيات الأشهر الثلاثة الأخيرة، نلاحظ أنّ أكثر المستثمرين شراءً للعقارات هم الروس، فبالرغم من توتر العلاقات في الأشهر الأخيرة، إلا أنّنا نلاحظ أنّ المستثمرين الروس الأكثر استثماراً في المنطقة”.

وأشار “حسن” إلى أنّ “ألانيا” ليست فقط محط انتباه المستثمرين الأوربيين فحسب، وإنمابل تجذب أنظار المستثمرين الأسيويين والإيرانيين وتثير اهتمامهم”.

من جانبها، ذكرت “أنجليكا أنزهيلا” رئيسة جمعية المتحدثين بالروسية بمنطقة ألانيا، إنّ تركيا تعد دولة متينة وآمنة تستطيع أن تعيد عافيتها بفترات قياسية، معبرة عن إيمانها بأنّ مبيعات العقارات ستزيد بصورة واضحة، وقيمة الأسعار أيضاً ستزداد بوضوح، لذلك أوصي المستثمرين الراغبين بشراء العقارات أن يبدوا بالشراء من الآن.